مي فاروق تكشف سبب استقالتها من دار الأوبرا المصرية


مي فاروق تتذكر والدها الراحل: كان مطرب في البيت … ويخجل إذا حاولت تصويره

حلت المطربة مي فاروق ضيفة في برنامج “معكم” التي تقدمة الإعلامية منى الشاذلي عبر شاشة CBC.

 

وتأثرت خلال أدائها أغنية “بعيد عنك” لكوكب الشرق أم كلثوم بمعاني الأغنية، التي ذكرتها بوفاة والدها قبل عدة أشهر، قائلة: “إن والدها كان يحب الأغاني القديمة، وهو أول من اكتشف صوتها وشجعها على الغناء، مضيفة: “كان مستمعي وداعمي ومعلمي الأول، وورثت الموهبة منه، وهو أول من حفظني الأغاني وعلق على أدائي”.

 

 

أوضحت مي فاروق أن والدها كان يحرص على حضور حفلاتها في دار الأوبرا المصرية إلى أن بدأ يواجه صعوبة في الحركة، لكنه واصل متابعة حفلاتها في التليفزيون.

 

وتابعت: “كان مطرب في البيت فقط، وصوته عبقري، لكن كان يخجل جدا ولو حاولت أصوره وشه يحمر ويسكت”.

 

يذكر أن مي فاروق أعلنت وفاة والدها في 25 يناير الماضي بعد صراع مع المرض، وذلك عبر صفحتها الشخصية موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، وكتبت قائلة: “أبويا مشي وسابني.. إنا لله وإنا إليه راجعون”.

 

مي فروق تكشف سبب استقالتها من دار الأوبرا المصرية

 

تحدثت مي فاروق خلال اللقاء عن سبب استقالتها من دار الأوبرا المصرية قائلة: ” أنا في دار الأوبرا من لما كان عمري 8 سنوات، وكنا أعضاء في فرق الموسيقى العربية المحترمة هناك بعقد في البداية، وبعدها بالأقدمية بنتحول لموظفين في المكان”.

 

 

وأضافت: “كنت حاسة إن فكرة كوني موظفة مقيداني في شوية حاجات، وأنا مش موظفة، لكن دار الأوبرا لو طلبتني في أي وقت هروح، ده مكاني”.

 

وردا على سؤال عن سبب استقالتها، قالت: “حسيت إن فكرة إني موظفة بتخليني مضمونة طول الوقت، والتعامل معايا بطريقة دي بنتنا ونيجي عليها، مش واخدة القدر الكافي اللي عايزة تاخديه، وحبيت أرفع عنهم الحرج وأرفعه عن نفسي”.

 

وتابعت: “ناس كتير بتسألني فين حفلاتي في دار الأوبرا وفي مصر، وفاكرين إني مقصرة أو مش عايزة، لكن دار الأوبرا لم توجه لي دعوة واحدة لإحياء حفلات من سنة و6 شهور”.

 

 

 




المصدر موقع الفجر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى