دخل في غيبوبة بنفس اليوم



سادت حالة من الحزن والأسى بين أهالي مدينة بني سويف، عقب وفاة تاجر متأثرًا بإصابته بنوبة غيبوبة تامة، استمرت 9 أيام، عقب مشاركته في تشييع جنازة والده، الذي توفي يوم إصابته بنوبة الغيبوبة.

 

وقال مصطفى سيد مهلهل شقيق المتوفي: “والدي في بداية شهر إبريل الجاري، وكان شقيقي الأكبر محمد البالغ من العمر 52 عامًا شديد التعلق به، حيث دخل في غيبوبة عقب وفاة والده، مشيرًا إلى أنه أستمر داخل وحدة العناية المركزة بالمستشفى لمدة 9 أيام، حيث أكد الأطباء أنه أصيب بجلطة في المخ أفقدته الوعي وظل يصارع الموت حتى وفاته المنية أمس السبت”.

 

وتابع: شعينا جناته إلى مثواه الأخير في جنازة مهيبة شارك فيها المئات من أبناء المحافظة ودفن بجوار والده، لافتًا إلى أن المتوفي عليه رحمة الله كانت تربطه علاقة طيبة بين الكثير من الأهالي بكافة مدن وقرى بني سويف، لكونه كان يتدخل في الصلح بين المتخاصمين وفض النزاعات وله العديد من المواقف النبيلة مع الناس.

 

واختتم حديثه: نسأل الله تعالى أن يجعل سعيه الدائم للصلح بين الناس في ميزان حسناته وأن يغفر له ويعفو عنه ويسكنه فسيح جناته وأن يلهمنا الصبر والسلوان.




المصدر موقع الفجر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى