جامعة أسيوط تحقق طفرة كبيرة في التصنيف الانجليزي THE IMPACT



 

تواصل جامعة أسيوط تقدمها في التصنيفات العالمية لأفضل الجامعات المصرية حيث حققت الجامعة إنجازا جديدا بتصدر الجامعات والمؤسسات المصرية والتقدم عالميا، حيث احتلت المركز الأول بين الجامعات المصرية، والمركز من 201- 300 دوليا بين أكثر من 1680جامعة عالمية و38 جامعة مصرية، تم تصنيفهم هذا العام فى مجال جودة التعليم، حيث حققت جامعة أسيوط طفرة كبيرة بالتقدم 200 مركزا عالميا في ذات التصنيف عن العام السابق.

 

وتقدم  الدكتور أحمد المنشاوى رئيس جامعة أسيوط بالتهنئه إلي جميع العاملين بجامعة أسيوط، وأعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم لمجهودهم المميز في تطوير العمليه التعليميه في الجامعة، مؤكدا أن جامعة أسيوط وضعت الأسس العلمية لتكون من أفضل جامعات العالم، والأولى مصريا، على مستوى البرامج التعليمية والبحوث المنشورة دوليا.

 

وأضاف الدكتور احمد عبد المولى نائب رئيس جامعة أسيوط لشئون التعليم والطلاب، أن التصنيف الانجليزي THE impact يصنف المؤسسات التعليميه حسب تأثيرها المجتمعي  علي أهداف التنمية المستدامة المختلفة،  مشيرًا أن جودة التعليم  هى الهدف الرابع من هذه الأهداف، ويعتمد فى قياسه علي عدد من المؤشرات الأساسية، من أهمها: أبحاث الجامعة المنشورة دوليا حول جودة التعليم لمرحلة التعليم الأساسي والتعليم المستمر، ونسبة الخريجين الحاصلين على شهادة تؤهلهم للعمل فى مجال التدريس، واهتمام الجامعة بعقد شراكات محلية ودولية فى مجال التعليم وكذلك اتاحة مرافقها التعليمية لأفراد المجتمع المحلي.

 

وأوضح الدكتور عمرو ابو فدان نائب مدير مكتب التصنيف الاكاديمى الدولي بجامعة أسيوط أن جامعة أسيوط تواصل تقدمها فى مجال جودة التعليم، حيث تقدمت هذا العام عالميا 200 مستوى عن العام السابق، موضحًا أن هذا التقدم ناتج عن تكاتف كليات ومعاهد الجامعه ٠المختلفه في خلق البرامج التعليميه المناسبه النافعه للمجتمع المحيط وخلق فرص العمل.

 

وأضافت الدكتورة  أمنية محمد إبراهيم المسؤوله عن ملف التعليم  بمكتب التصنيف بجامعة أسيوط أن هذا التقدم  هو نتيجة لاهتمام إدارة الجامعة بكل ما يختص بالتعليم داخل الحرم الجامعي وبالمجتمع المحيط




المصدر موقع الفجر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى