نهاية الجزء الثاني كانت بداية الكابوس


زاد المؤلف أحمد مراد حماس جمهوره للجزء الثالث من فيلم “الفيل الأزرق” الذي حقق نجاحًا كبيرًا بجزئيه الأول والثاني، وكانت قد كثرت الأقاويل الفترة الماضية عن عمل جزء ثالث من الفيلم.

وقد نشر الكاتب والمؤلف أحمد مراد صورة عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك “مرتبطة بفيلم “الفيل الأزرق” حيث نشر الصورة وعلق عليها قائلًا: “نهاية الجزء الثاني كانت مجرد بداية الكابوس”.

منشور المؤلف أحمد مراد 

أحمد مراد يتحدث عن إمكانية عمل جزء ثالث من فيلم “الفيل الأزرق”

 

وفي لقاء إعلامي سابق مع الإعلامية منى الشاذلي في برنامج “معكم منى الشاذلي”، صرح أحمد مراد: “إن شاء الله، نحن نحضر الآن لجزء ثالث من الفيل الأزرق، ولا يمكننا ترك القصة معلقة دون أن نرى ما سيحدث للبطل”.

وأضاف مراد: “في النهاية، يجب أن يكون هناك قوة تواجه يحيى، وهذه ستكون المفاجأة، والتجربة ستكون مرعبة جدًا”.

وتابع قائلًا: “أنا ومروان نعمل على الفيلم لمدة خمس سنوات لنقدم عملًا يليق بتوقعات الجمهور الذين ينتظرون فيلمًا مميزًا”.

وأضاف مازحًا: “كريم عبدالعزيز سيظهر في الفيل الأزرق 3، وأنا أخشى عليه، يجب أن يحصل على تأمين صحي”.

تركي آل الشيخ يكشف عن مشاركة موسم الرياض بالانتاج في فيلم “الفيل الأزرق 3”

 

وكشف المستشار تركي آل الشيخ، رئيس الهيئة العامة للترفيه في السعودية، عن الفيلم القادم المدعوم من الهيئة، وذلك خلال العرض الخاص لفيلم “ولاد رزق 3”.

وخلال حواره مع الإعلامي عمرو أديب، صرّح تركي آل الشيخ بأن الأفلام التي تدعمها الهيئة تشمل “الأسترليني” لمحمد هنيدي، “ولاد رزق 4″، و”الفيل الأزرق 3”.

أحداث “الفيل الأزرق 2”

 

تبدأ أحداث فيلم “الفيل الأزرق 2” بعد خمس سنوات من أحداث الجزء الأول، حيث يُستدعى الدكتور يحيى راشد لقسم الحالات الخطرة (8 غرب حريم)، وهناك يواجه من يتلاعب بحياته وحياة أسرته، فيلجأ إلى حبوب الفيل الأزرق في محاولة للسيطرة على الأمور وحل الألغاز التي تواجهه.

أبطال فيلم “الفيل الأزرق 2”

 

فيلم “الفيل الأزرق 2” من إنتاج شركة سينرجى فيلمز، وإخراج مروان حامد، وتأليف أحمد مراد. يشارك في بطولته كريم عبد العزيز، نيللي كريم، شيرين رضا، هند صبري، ومروان يونس، مع ظهور إياد نصار وعدد من الفنانين كضيوف شرف منهم تارا عماد.




المصدر موقع الفجر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى